زياد العذاري في الدورة الخامسة الخارقة للعادة لمجلس محافظي البنك الإفريقي للتنمية (BAD)

زياد العذاري في الدورة الخامسة الخارقة للعادة  لمجلس محافظي البنك الإفريقي للتنمية (BAD)

شارك وزير التنمية والاستثمار والتعاون الدولي، زياد العذاري في أشغال مجلس محافظي البنك الإفريقي للتنمية في دورة خارقة للعادة وذلك بالعاصمة الإيفوارية، أبيدجان يومي 30 و31 أكتوبر 2019.

وقد افتتح الرئيس الإيفواري Alassane OUATTARA، أشغال المجلس بحضور محافظي الدول الأعضاء وممثلي المؤسسات المالية الدولية والإقليمية وغيرهم من الضيوف.

وتضمن جدول أعمال المجلس في هذه الدورة الخامسة الخارقة للعادة جملة من النقاط من أبرزها، تقديم  تقارير حول أنشطة البنك، ومناقشة مقترح الزيادة في رأس مال المؤسسة المالية الإفريقية بما يساعدها على توسيع أنشطتها وتحسين تمويلاتها للبرامج التنموية بالبلدان الإفريقية، هذا بالإضافة إلى التداول في مساءل ذات علاقة بتحسين حوكمة البنك ودعم نجاعة تدخلاته بما يتلائم مع التحديات التنموية القائمة على المستويات، الاقتصادية والاجتماعية وكذلك البيئية في البلدان الأعضاء.

والتقى وزير التنمية والاستثمار والتعاون الدولي  زياد الغذاري على هامش مشاركته في أشغال مجلس المحافظين بعدد من نظراءه، حيث تناولت اللقاءات بالدرس، سبل تعزيز التعاون الاقتصادي والتبادل بين البلدان الإفريقية واستغلال الفرص المتاحة لديها للارتقاء به إلى مستويات أفضل مما هو عليه في الوقت الراهن.

وكان زياد العذاري لقاء مع رئيس البنك الإفريقي للتنمية Akinwumi ADESINA ، تناول بالخصوص برامج التعاون للمرحلة القادمة، واستعدادات تونس للمشاركة بفاعلية في الدورة الثانية للمنتدى الإفريقي للاستثمار الذي سيلتئم من 11 إلى 13 نوفمبر 2019 بجوهنزبورغ  بجنوب إفريقيا، كما كان اللقاء مناسبة أعرب خلالها الوزير لرئيس البنك عن رغبة تونس واستعدادها لاحتضان الاجتماعات السنوية للبنك سنة 2022.

من جانبه جدد  ADESINA إلزام مؤسسته بمواصلة دعم تونس في تحقيق برامجها الإصلاحية والتنموية والاستعداد لدراسة مقترحات تمويل المشاريع المبرمج إنجازها في الفترة القادمة.

 

التعليقات

علِّق